المنتدى الرسمي لموقع الجيش السوري الحر
عدد مرات النقر : 65,961
عدد  مرات الظهور : 52,841,691
عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 34,183,253
عدد مرات النقر : 13,104
عدد  مرات الظهور : 52,841,213
عدد مرات النقر : 16,804
عدد  مرات الظهور : 52,844,421
العودة   الجيش السوري الحر Syrian Free Army > منتدى الجيش السوري الحر - منتدى الثورة السورية , Forum free of the Syrian army - Syrian Revolution > منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء الأوسمة البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum أخبار الثورة السورية الآن، لحظة بلحظة Syrian Revolution Forum Army News breaking free
News Syrian Revolution now, moment by moment

« مجزرة ... طيران الإحتلال الروسي يدك مدينة بنش بإدلب وسكانها بالمستشفيات10 - 12 - 2016 | ملامح الخيانة | آخر أخبار محافظة حمص ... تنظيم الدولة يبسط سيطرته على كامل مدينة تدمر 10 - 12 - 2016 »

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-05-2015, 09:44 PM   #1
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي ملامح الخيانة

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد وعلى آله وسلم
لقد دعت الحاجة الى الولوج في صفحات التاريخ وخصوصاً تاريخ بلاد الشام
لنعرف سبب البلاء الحاصل اليوم وتداعياته
وحرصاً على معرفة ملامح الخيانة وشخوصها وأحزابها والدول التي دعمت وموّلت وخططت وشاركت على استعمار سورية الحبيبة من قبل حثالة من البشر اذا ماذهبت الى جبالهم لن تجد معلم حضاري واحد ..
سأحاول هنا رسم ملامح الخيانة التي أودت بحياة اكثر من مليون ونصف المليون من البشر منذ العشرينات وحتى يومنا هذا .
طبعاً سنخوض في مراحل تاريخية سابقة لنعرف مدى جهل العرب بكافة دياناتهم والمسلمين بطوائفهم بأبطال الخيانة .. فكما للشجاعة والاقدام أبطال للخيانة أبطال على النقيض يتّسمون بالخسة والنذالة والغدر والباطنية الحقيرة
وللحق أقول أنني بحثت في كل الأديان لم اجد الا في الديانة النصيرية والشيعية الاثني عشرية دعوى على الخيانة باسم امام جليل وعائلته وهو علي بن ابي طالب صلوات الله عليهم
فالنصيرية تعتبره الهاً ولاتعترف بقرآن محمد ولابجنة ولانار وتقدس الخمر ولاتعطي سر الكهنوت الى النساء
والشيعة يعزون جنوحهم الى التقيّة الغادرة بسبب تسلط السنّة عليهم وهذا محض افتراء
ويقولون أن سيدنا علي كرم الله وجهه الشريف وآل بيته محور الدين الشيعي وسبب المغالاة والتطرّف والانطلاق لأخذ الثأر
من المسلمين السنّة وبكل حماقة وعته ينادي سيدهم نصر الله ومراجع عراقيّة وفارسيّة بأنهم يذبحون أطفال ونساء ورجال المسلمون السنّة ( ويطلقون علينا اولاد العامّة كنوع من التحقير )
لأنهم يزيديون ودرءاً لسبي زينب مرة ثانية وآل البيت منه ومن امثاله برءاء
فنحن نعزو كل خلافات الصحابة لاجتهادات منهم وحسابهم عند ربهم وننادي بطي صفحات الماضي
فوجه الله هو الباقي ..وهم يصرّون على أن ينكؤوا الجراح والخوض في الفتنة
ورغم ادعاءهم النصرة لمظلوميّة أهل البيت عليهم السلام هاهم يسومون المسلمين السنّة سوء العذاب والتفنن في ذبحهم
وابادتهم وحاشا أن يأمر سيد شهداء أهل الجنة الحسين وآل بيته الكرام بذلك
ولاننكر أنه هناك مراجع شيعية كرام لايرضون بما آلت اليه الأمور في العراق والشام وايران واليمن
لأنهم علماء فعلاً ولديهم علم بمعناه وفحواه
ويعلمون أن النصيرية كفّار وسوف يغدرون بهم فور الإنتهاء من ركوب سياسييهم ومعمميهم الحمقى
طبعاً القليل من المسلمون الشيعة يكلّفون أنفسهم بقراءة أمهات الكتب لأهل السنّة والجماعة
التي تبجّل وتنهل من علم آل البيت بما يتناسب مع القرآن والسنّة التي ثبتت أصولاً ومتناً وتواتراً
طبعاً لن نخوض في المسألة العقدية كمقارنة بل كتبيان
ولكي نسلّط الضوء عليها لندرك أن الخيانة مزمنة وملامحها ستبقى تلازم هؤلاء القوم ( النصيرية والشيعة )
رغم كل دعوات التقارب والجنوح الى العقل والسلام .
يكفي أن نعلم أنه قبل أن يستتبّ الأمر للنصيريين في حكم سورية ولبنان بتكليف من اسرائيل والدول الغربية كان في دمشق وحدها عشرات من المجلات والصحف المستقلّة التي كانت تعنى بأمور السياسة والأدب ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :
جريدة البناء
وجريدة الاستقلال
وجريدة العلم
وجريدة النظام
وجريدة البلد
مجلة كل جديد
مجلة مجمع العلمي العربي
وجريدة القباء
وفي ظل القمع والبطش لم يبقى ولا واحدة
ولكن علينا أن نستحضر قوة الاقتصاد السوري أيضاً قبل اقامة دولة العلويين الثانية ( النصيريين )
وسنذكر فقط أن الليرة السورية انخفضت
عام 1973مثلاً من 4 ليرات ل...لدولار لتصبح 15 ليرة بعد عشر سنوات ثم إلى 37 ل س عام 2000 ثم انهارت إلى 50 ليرة مقابل الدولار بسبب السرقة والسلب والنهب النصيري المستمرمن كافة أفراد الطائفة بلا استثناء ولاننسى قصة وهب الميزانية السورية للمجرم رفعت أسد من قبل أخيه واقتراض ملايين الدولارات من قذافي ليبيا ( شاهد مقابلة وزير خارجية عبد الرحمن شلقم ليبيا لقناة العربية ) في الثمانينات .
الا أننا اخوتي سنعلن أن الطبقة النصيرية الحاكمة تعمدت ابقاء أتباعها من النصيريين متخلّفين وذوي عقلية بهائمية لاستخدامهم فيما بعد للحرب على الاسلام واقفال اي طريق لاندماجهم مع شركاء الوطن مما يؤدّي الى اضمحلال الحقد وذوبان الخزعبلات والقصص الخرافيّة التي سرعان ماتكشّفت للمثقفين النصيريين أنها مجرّد أساطير وقصص اختلقها علماؤهم الذين استغلوا البسطاء منهم حتى أن أحدهم ادعى البابيّة والألوهيّة وكوّن له ديانة تتفرّع من النصيرية وهي المرشدية
كنّا ولازلنا طلاب الحقيقة ولاشيء غير الحقيقة
والحقيقة ماثلة أمامنا اليوم في اغتصاب نساء المسلمين وتدمير مساجدهم وانتهاك آدميتهم وامتهان كرامتهم ..
في ظل ماسأكتبه لايوجد تجمّل او استحياء ولامواربة ولامداهنة بل مصارحة وتعرية
والله الموفق
أخوكم دوقلة الدمشقي

الموضوع الأصلي: ملامح الخيانة || الكاتب: دوقلة الدمشقي || المصدر: منتدى الجيش السوري الحر

كلمات البحث

منتدى الجيش الحر ، منتدى الجيش السوري الحر ، الجيش السوري الحر ، الجيش الحر ، الثورة السورية



lghlp hgodhkm

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 09:46 PM   #2
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: ملامح الخيانة

دولة العلويين منذ بدء قيامها حتى عام 1936
في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر 1918، غادر آخر موظف تركي مدينة اللاذقية، وأقيمت بعدها حكومة من وجهاء المدينة، وانتصبت في دار الحكومة، السرايا، وأعلنت انتمائها لحكومة الشريف فيصل في دمشق. وكان أمراً طبيعياً، حيث أنّ أكثر سكان المدينة من السنّة. لكنّ سلطة هذه الحكومة لم تكن تتعدّى أبواب المدينة... حيث أنّ الفوضى كانت تعمّ المناطق الأخرى بسبب التنازع بين الع...شائر النصيرية التي كانت تحت تصرّف المقدّمين، أي الطبقة الثانية بعد روؤساء العشائر(1). في التاسع من تشرين ثاني/نوفمبر، دخلت فرقة من الخيّالة الفرنسية وأقالوا الممثلين عن الشريف فيصل وأعلنوا ضمّ هذا الإقليم تحت السيادة الفرنسية(2).

هذه السيطرة لم تكن بتلك السهولة، فكما أسلفنا سابقاً أنّ ثورتين قامتا ضدّ الاحتلال الفرنسي في المنطقة التي سيتشكل على ترابها دولة العلويين، وهما ثورة الدنادشة وثورة الشيخ صالح العلي اللتان أُخمِدتا واحدة تلو الأخرى. وبعد إخمادهما أعلنت دولة الانتداب المحتل المنطقةَ مستقلةً ذاتياً تحت سيطرة الانتداب الفرنسي منذ 31 آب/أغسطس سنة 1920(3).

سيطر الهدوء على المنطقة بشكل عام، حتى خلال فترة الثورة السورية الكبرى التي اندلعت في جبل الدروز عام 1925.
واستمرّ الأمر حتى تمّ انضمام هذه الدويلة للجمهورية السورية عام 1936

(1) Voir, J. WEULERSSE, Le pays des Alaouite.P.118
(2) Cf. Ibid et P.JACQUOT, L’état des Alaouite, p.16.
(3) Voir, M.M.MUSA, op.cit. p.56.

ففي عام 1921 هاجر ما يُقارب من 1000 عائلة علوية نصيرية من قلقيلية(كليكية)، التي تنازلت عنها فرنسا، لتركيا الكمالية، إلى ما أُطلِق عليه اسم دولة العلويين اعتباراً من 12 تموز/ يوليو 1922. وأضافوا لهذه الدويلة المدن الساحلية ذات الأكثرية السنيّة، وهي اللاذقية وجبلة وطرطوس وبانياس ومنطقة تلكلخ، كما أضافوا مدينة ذات أكثرية مسيحية وهي صافيتا، وكذلك بلدة مصياف ذات الأكثرية الاسماعيلية(1)

المستشار السامي الفرنسي، الجنرال فيغاند، أعلن أنّ بلاد النصيرية هذه تترقى إلى مستوى الدولة، وتحمل إسم دولة العلويين، سيكون فيها مجلس تمثيلي مُنتخب لمدة عامين ومن ثمّ لمدة خمسة أعوام، ثلاثة منهم يعيّنهم المستشار السامي الفرنسي، مساحة هذه الدويلة 6,500 كم2، كان عدد سكانها 300 ألف نسمة تقريباً، وكان العلويون النصيريون يشكلون فيها ثلثي عدد السكّان، نسبة المقاعد في المجلس التمثيلي كانت: تسعة من العلويين، ثلاثة من السنّة، اثنان من المسيحين الأرثوزكس، واحد من الإسماعيليين، وممثل واحد عن الروم الأرثوزكس والمارونيين والأرمن. عاصمتها مدينة اللاذقية.(2) وذلك بذات الطريقة التي حصلت للتجميع الذي حصل بتأسيس دولة لبنان الكبير. بحيث أن تكون أكثر الطوائف عدداً هي العلوية في هذه الدويلة كما كانت حالة المارونيين في دويلة لبنان الكبير

خلال أوّل محاولة لجمع شتات الدويلات الخمسة، في شهر حزيران من عام 1922، على شكل الولايات المتحدة الأمريكية، ونعني بذلك: لبنان ودمشق وجبل الدروز وحلب ودولة العلويين، رفض اللبنانيون هذه الفدرالية، وطلبوا من الدولة المنتدبة مجرّد اتفاقية تحت رعايتها، فانسحب العلويون من هذه الفيدرالية في بداية عام 1924 بتشجيع من الإدارة

(1) Cf. J.WEULETSSE ; op.cit. p.120
(2)Cf. op.cit.p.121

الفرنسية (1) ومن ثمّ أصبحت دويلتهم تقاد مباشرة من فرنسا مع الغش والخيانة من قِبل أعضاء المجلس التمثيلي والذي كان منقسما لاتجاهين. الاتجاه الأول إنفصالي عن الاتحاد مع سوريا وكذلك طائفي، كان فيه ثمانية من العلويين النصيريين وإسماعيلي وأحد المسيحيين، والاتجاه الثاني كان وحدوياً فيه أحد العلويين وهو جابر بيك العبّاس، والثلاثة السنّة واثنين من المسيحيين. ولم يحصل الطرف الثاني سوى على مطلب سياسي واحد، كان ذاك عام 1930، وذلك بتغيير اسم دولة العلويين إلى حكومة اللاذقية (2).
بعد أن ساد الهدوء في البلاد، مع نهاية عام 1927، إزاء ثورتي جبل الدروز وغوطة دمشق وريفها، أخذت الأمور منحى سياسياً من أجل وحدة البلاد... فبعد انتخابات شهر نيسان/ أبريل عام 1928، في الدولة السورية التي تشكّلت تحت رايتيّ دولة حلب ودولة دمشق، تمّ التصويت في هذا المجلس وفي الجلسة الأولى على المطالبة بضمّ شمْل البلاد التي فُرِض عليها الانتداب الفرنسي، كلـِّها في دولة واحدة، وقد رفض المستشار السامي الفرنسي هذا المطلب، ومع إصرار الوطنين وتحريضهم للجماهير، فإن المستشار السامي حلّ ذلك المجلس المُنتخب من الشعب عام 1930. ثمّ قامت انتخابات جديدة عام 1932 كانت أغلبيتها من الكتلة الوطنية والتي حملت محمد علي العابد لرئاسة الجمهورية (3).
بتاريخ السابع عشر من شباط/فبراير1933، أُقيم بمدينة حلب اجتماع للكتلة الوطنية، برئاسة هاشم الأتاسي، مؤتمرٌ أفصح فيه جميع الأعضاء الذين تنبثق منهم الحكومة السورية، برفض توقيع أيّة اتفاقية مع السلطة المُنتدَبة على حساب الوحدة الوطنية للبلاد. وكان الداعي لهذا المؤتمر، أنّ المندوب السامي الفرنسي كان قد عرض على عصبة الأمم في جنيف أن يُعطى الاستقلال للجمهورية السورية، على أساس ولايتي دمشق وحلب. وبالنتيجة، تبادل السيد محمد العابد، رئيس الجمهورية، عدة رسائل، مع المستشار السامي الفرنسي، داعما لمطالب الكتلة الوطنية، بينما حاول المستشار السامي المراوغة حول هذه المطالب(4)

(1) Ch. 0’ZOUX,R. Les Etat du Levant sous le mandat français, pp.76-77
(2) Cf. J.WEULERSE, Op.cit.p 121.
(3) Ch. A. RAYMOND, La Syrie d’aujourd’hui, P. 73.
(4) Cf. L’Asie Français, n° Avril. 1933 ; P. 146-47

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 09:46 PM   #3
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: ملامح الخيانة

مع إصرار محمد علي العابد، رئيس الجمهورية السورية، بالمطالبة لضم لواء اللاذقية وإمارة جبل الدروز إلى الجمهورية السورية، وازدياد الإضرابات بالمد الشعبي، ومحاولة الدولة المنتدبة استغلال طلب الجمهورية السورية للانضمام إلى عصبة الأمم، والتي وافقت عليه، ولكن على شرط دخول حكومة اللاذقية وإمارة جبل الدروز بذات الصيغة كدولتين منفصلتين عن سوريا، فكانت هذه الموافقة، التي يمكننا تسميتها بـِ "خسيسة"، رفضت الحكومة السورية وعلى رأسها رئيس الجمهورية الدخول في منظمة عصبة الأمم دون أن يكون لواء اللاذقية جزءاً منها، كما كان يدعوه أتباع الجبهة الوطنية، وكذلك إمارة جبل الدروز تحت لواء الجمهورية السورية. وهكذا فإنّ المستشار السامي الفرنسي دومارتل، عطّل الدستور، وأقال رئيس الجمهورية، وفرض مكانه تاج الدين الحسيني، المقرّب من سلطة الانتداب، لتشكيل وزارة لتسيير الأمور وذلك في شهر آذار/مارس 1934. رفضت الكتلة الوطنية كل المراوغات التي كانت تدور حولها سياسة الانتداب، وكثر أتباعها في جميع أنحاء البلاد، سواء في جبل الدروز أو حكومة اللاذقية. ومع ازدياد المدّ الوطني، وبعد وفاة ابراهيم هنانو، في نهاية عام 1935، بدأت مظاهرات ضخمة في حلب تطالب باتحاد سوريا وإنهاء الاحتلال الفرنسي، وامتدت هذه المظاهرات إلى باقي المحافظات وأسفرت بإضراب الستين يوماً،(1) على غرار ما كانت تقوم به الهند تحت لواء المهاتما غاندي.

كتب الاستاذ علي الطنطاوي، يرحمه الله، عن دمشق: "لا تجد فيها حانوتاً واحداً مفتوحاً، مقفرة أسواقها... فتعطلت تجارة التاجر، وصناعة الصانع، وعاش هذا الشعب على الخبز القفار، وطوى ليله من لم يجد الخبز، ثم لم يرتفع صوت واحد بشكوى، ولم يفكر رجل أو امرأة أو طفل بتذمر أو ضجر، بل كانوا جميعاً من العالِم إلى الجاهل، ومن الكبير إلى الصغير، راضين مبتهجين، يمشون ورؤوسهم مرفوعة وجباههم عالية، ولم نسمع أن (دكاناً) من هذه الدكاكين قد مُسَّ أو تعدى عليه أحد، ولم يُسمَع أن لصاً قد مدَّ يده خلال هذه الأيام إلى مال، وقد كانت الأسواق كلها مطفأة الأنوار ليس عليها حارس ولا خفير..
.
(1)Cf. A.RAYMOND, op-cit.p 73.
الكونت دي مارتل ، والذي كان المفوض السامي الفرنسي آنذاك، قرر إغلاق مكاتب حزب الكتلة الوطنية وقامت القوات الفرنسية بالإعتقالات. فما كان من الكتلة الوطنية إلاّ أن دعت إلى إضراب كبير في البلاد وكان تجاوب الشعب لذلك فعّالاً وكبيراً جداً، فاستمر الإضراب 60 يوماً وتضمّن جميعَ المرافق حتى المدارس والجامعة والأسواق والقضاء والخدمات العامة. وقامت المظاهرات والتي سقط فيها من أبناء الشعب العشرات، واعتقل منهم المئات، وتداعى الشعب العربي والمسلم في كافة الأقطار إلى التعاضد مع الإضراب السوري وحتى الشيوعيون الفرنسيون، فأضرب طلاب الأزهر في مصر، وأرسلوا بعد إعلانهم الاضراب برقية احتجاج إلى عصبة الأمم تأييداً لسوريا، وبعثوا كذلك إلى الرئيس هاشم الأتاسي ببرقية قائلين: "نحيي فيكم الشجاعة الباسلة، ونشاطركم في جهادكم، فللشهداء الرحمة، وللزعماء التحية، وللشباب الإعجاب والتقدير"، وأرسل أعضاء مجلس الشيوخ العراقي ومجلس النواب مذكرات احتجاج إلى عصبة الأمم، يؤيدون فيها الإضراب السوري، وزار وفدٌ من مجلس الشيوخ العراقيين دار المفوضية الفرنسية ليسجلوا احتجاجهم، وأضربت المدن اللبنانية تضامناً مع سوريا وأُرسلت برقيات احتجاج إلى عصبة الأمم باسم مدن بيروت وطرابلس وصيدا وصور وجبيل وغيرها، وأضربت انطاكية، ودعا الحزب العربي الفلسطيني في القدس بالاضراب تأييداً للسوريين، وراحت البرقيات تنهال على الأتاسي من زعماء العالم العربي تعلن دعمها، ومن هؤلاء مصطفى باشا النحاس، رئيس الوزراء في مصر الذي قال في برقيته إلى الأتاسي: "أدمَت قلوبَنا حوادثُ سوريا، فأبعثُ إليكم وإلى القطر الشقيق باسم مصرَ، خيرَ ما تكنه نفوسُنا من عطفٍ على ما أصابكم في محنتكم وإعجابٍ بوطنيتكم واسترحامٍ لشهدائكم، وأرجو من الله أن يكلل جهودكم بالفوز والفلاح".
وأصدر زعيم الكتلة الوطنية هاشم الأتاسي في 9 شباط/فبراير بياناً باسم الكتلة يحمّل الفرنسيين وانتدابهم مسؤولية أعمالهم ودعا إلى التمسك بالمطالب الوطنية والوحدة والاستقلال. وبدا واضحاً أن القمع والعنف الذي مارسه الفرنسيون لم يأت إلا بالنتائج السلبية عليهم ولم يضعف من همة الوطنيين وزعماء البلاد، بذلك أُرغم الفرنسيون على إجراء المفاوضات تجاوباً مع التأييد العظيم الذي لقيته الكتلة الوطنية وزعيمها....

وفي أوائل شهر شباط/فبراير عام 1936 تفاوض المستشار السامي الفرنسي مع الرئيس الأتاسي وأخبره عن عزم الحكومة الفرنسية على استقبال وفد سوري للمساومة على معاهدة بين البلدين، فألقت الكتلة الوطنية في 28 شباط من ذلك العام بياناً في الإذاعة باسم رئيسها معلنة رغبتها بقبول العرض الفرنسي، تحت شعار "خذْ وطالب"، بالمفاوضة على معاهدة تضمن حقوق واستقلال ووحدة البلاد السورية على غرار معاهدة العراق مع بريطانيا. ثم قام الزعيم الأتاسي، ومعه قادة الكتلة وأعيان دمشق، وبحضور الملأ من الجماهير، بقص شريط الحرير الأخضر على باب سوق الحميدية، معلناً نهاية الإضراب الذي كانت قد دعت إليه الكتلة، وعادت الحياة إلى متاجر وأسواق المدن االسورية.

وفي الأول من آذار /مارس عام 1936 اجتمعت الكتلة في مقر المفوضية الفرنسية وحصل اتفاق بينها وبين المفوض الفرنسي والحكومة السورية على تشكيل وفدٍ يرأسه هاشم الأتاسي ويتألف من فارس الخوري وسعدالله الجابري وجميل مردم بيك مندوبين عن الوطنين، وإدمون الحمصي والأمير مصطفى الشهابي ممثلين للحكومة، ونعيم الأنطاكي سكرتيراً للوفد ومستشاراً حقوقياً، وادمون ربّاط أميناً للسر، وأحمد اللحام خبيراً عسكرياً.

في الرابع من آذار/مارس 1936 قام وفد من حكومة اللاذقية، بقيادة نائب طرطوس، السيد منير العبّاس، بالالتقاء بالمستشار السامي الفرنسي في بيروت، الكونت دومارتل، وقدّم له عريضةً مطالباً بالاتحاد مع سورية بهذه الصيغة: إنّ تقسيم البلاد بهذا الشكل لا يتلائم مع مطالب السكان ولا مع مصالحهم، فنحن لسنا من عداد الموجودين اليوم في هذا العالم، م ادمنا لا نشكّل جزءاً من سوريا، وإن مبدأ الاتحاد السوري ليس له معارضين بين العلويين. هذه الوحدة التي نُطالب بها لن تؤدي بنا أبداً لخسارة هويتنا أو انتمائنا. هنالك بعض الحالات في بلاد العلويين تتطلب شروطاً خاصة. ولكن بنود الاتفاق ما بين حكومة فرنسا والوطنين توفّر لنا بشكل كافٍ رغباتنا، وفيه المطالب الكافية لنا في الإدارة
اللامركزية (1).

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 09:47 PM   #4
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: ملامح الخيانة

في ما يخص حكومة اللاذقية وإمارة جبل الدروز من المعاهدة السورية الفرنسية التي قام توقيعها في آذار عام 1936، شملتْ هذه المعاهدة ثلاث نقاط وهي:
1- محافظة اللاذقية وجبل الدروز هما جزءٌ من الدولة السورية.
2 – هاتان المحافظتان تحظيان، ضمن الدولة السورية، بنظام إداري ومالي خاص.
3- ما خلا هاتين النقطتين فإن المنطقتين الآنفتي الذكر تخضعان لدستور الجمهورية السورية (2).
إلاّ أن الأعضاء الإنفصاليين في المجلس التمثيلي من العلويين النصيريين أرسلوا عدة رسائل للحكومة الفرنسية ضدّ الاتحاد مع الجمهورية السورية ما بين 8 و 15 حزيران/ يونيو من ذات العام، وهذا من بعض نصوصها:
نص الرسالة الأولى:
دولة ليون بلوم ، رئيس الحكومة الفرنسية
بمناسبة المفاوضات الجارية بين فرنسا وسوريا، نتشرف نحن زعماء ووجهاء الطائفة العلوية في سورية أن نلفت نظركم ونظر حزبكم إلى النقاط التالية: إن الشعب العلوي الذي حافظ على استقلاله سنة فسنة، بكثير من الغيرة والتضحيات الكبيرة في النفوس، هو شعب يختلف بمعتقداته الدينية وعاداته وتاريخه عن الشعب المسلم السني. ولم يحدث في يوم من الأيام أن خضع لسلطة من الداخل.

1- إن الشعب العلوي يرفض أن يلحق بسوريا المسلمة، لأن الدين الإسلامي يعتبر دين الدولة الرسمي، والشعب العلوي، بالنسبة إلى الدين الإسلامي، يُعتبر كافرا. لذا نلفت نظركم إلى ما ينتظر العلويين من مصير مخيف وفظيع في حالة إرغامهم على الالتحاق بسوريا عندما تتخلص من مراقبة الانتداب ويصبح بإمكانها أن تطبق القوانين والأنظمة المستمدة من دينه.
(1)Cf. Asie Française, Mars 1936, p.99.
(2) Cf. Loc-cit; Avril.1936, p.135, J.WELERSSE,op-cit, p.122 et A.RAYMOND, op-cit,p.74.
2 - إن منح سوريا استقلالها وإلغاء الانتداب يؤلفان مثلاً طيّباً للمبادئ الاشتراكية في سوريا، إلاّ أن الاستقلال المطلق يعني سيطرة بعض العائلات المسلمة على الشعب العلوي في كيليكيا واسكندرون وجبال العلويين. أما وجود برلمان وحكومة دستورية فلا يظهر الحرية الفردية. إن هذا الحكم البرلماني عبارة عن مظاهر كاذبة ليس لها أية قيمة ، بل يخفي في الحقيقة نظاماً يسوده التعصب الديني على الأقليات. فهل يريد القادة الفرنسيين أن يسلطوا المسلمين على الشعب العلوي ليلقوه في أحضان البؤس؟
3 - إن روح الحقد والتعصب التي غرزت جذورها في صدر المسلمين العرب نحو كل ما هو غير مسلم هي روح يغذيها الدين الإسلامي على الدوام. فليس هناك أمل في أن تتبدل الوضعية. لذلك فان الأقليات في سوريا تصبح، في حالة إلغاء الانتداب، معرضة لخطر الموت والفناء، بغض النظر عن كون هذا الإلغاء يقضي على حرية الفكر والمعتقد، وها إننا نلمس اليوم كيف أن مواطني دمشق المسلمين يرغمون اليهود القاطنين بين ظهرانيهم على توقيع وثيقة يتعهدون بها بعدم إرسال المواد الغذائية إلى إخوانهم اليهود المنكوبين في فلسطين. وحالة اليهود في فلسطين هي أقوى الأدلة الواضحة الملموسة على عنف القضية الدينية التي عند العرب المسلمين لكل من لا ينتمي إلى الإسلام. فإن أولئك اليهود الطيبين الذين جاءوا إلى العرب المسلمين بالحضارة والسلام، ونشروا فوق أرض فلسطين الذهب والرفاه، ولم يوقعوا الأذى بأحد، ولم يأخذوا شيئاً بالقوة، ومع ذلك أعلن المسلمون ضدهم الحرب المقدسة، ولم يترددوا في أن يذبحوا أطفالهم ونساءهم بالرغم من وجود إنكلترا في فلسطين وفرنسا في سوريا. لذلك فإن مصيراًأاسود ينتظر اليهود والأقليات الأخرى في حال إلغاء الانتداب وتوحيد سوريا المسلمة مع فلسطين المسلمة. هذا التوحيد هو الهدف الأعلى للعربي المسلم.
4 - إننا نقدر نبل الشعور الذي يحملكم على الدفاع عن الشعب السوري وعلى الرغبة في تحقيق الاستقلال، لكن سوريا لا تزال في الوقت الحاضر بعيدة عن الهدف الشريف الذي تسعون إليه لأنها لا تزال خاضعة لروح الاقطاعية الدينية. ولا نظن أن الحكومة الفرنسية والحزب الاشتراكي الفرنسي يقبلون أن يُمنح السوريون استقلالاً يكون معناه، عند تطبيقه، استعباد الشعب العلوي وتعريض الأقليات لخطر الموت والفناء. أما طلب السوريين بضم الشعب العلوي إلى سوريا فمن المستحيل أن تقبلوا به أو توافقوا عليه، لان مبادئكم النبيلة، إذ كانت تؤيد فكرة الحرية، فلا يمكنها أن تقبل أن يسعى شعب إلى خنق حرية شعب آخر لإرغامه على الانضمام إليه.
5 - قد ترون أن من الممكن تأمين حقوق العلويين والأقليات بنصوص المعاهدة، أما نحن فنؤكد لكم أن ليس للمعاهدات أية قيمة إزاء العقلية الإسلامية في سوريا. وهكذا استطعنا أن نلمس قبلاً في المعاهدة التي عقدتها إنكلترا مع العراق التي تمنع من ذبح الأشوريين واليزيديين. فالشعب العلوي، الذي نمثله، نحن المجتمعون والموقعون على هذه المذكرة، يستصرخ الحكومة الفرنسية والحزب الاشتراكي الفرنسي ويسألهما ضماناً لحريته واستقلاله ضمن نطاق محيطه الصغير، ويضع بين أيدي الزعماء الفرنسيين الاشتراكيين، وهو واثق من أنه واجد لديهم سنداً قوياً أميناً لشعب مخلص صديق، قدّم لفرنسا خدمات عظيمة، مهدد بالموت والفناء.
الموقعون:عـزيز آغـا الهوّاش، محمد بك جنيـد، سـليمان المرشـد، محمود آغـا جديـد، سـليمان الأسـد(1)، محمد سليمان الأحمد
الرسالة الثانية
فخامة السيد السامي، بواسطة دولة حاكم اللاذقية الأفخم.
نتشرف نحن رؤساء العشائر والزعماء والنواب العلويون بعرض ما يلي:
لقد جاءت حكومة الانتداب إلى بلادنا ونحن مستقلون عن كل سلطة في الداخل بقوة سلاحنا ومنعة جبالنا. وهذا الاستقلال الغريزي دفع فريقاً منّا في بادئ الأمر إلى محاربة الجيش الإفرنسي احتفاظا فيه، ولكن الفريق الأكبر منا وثق بشرف فرنسا وتاريخها، فوضعنا يدنا بيد الانتداب الذي قدّر لنا هذه الثقة، فحفظ لنا استقلالنا ونظمه.
(1) المؤرّخ العظيم مصطفى طلاس وضع إسم سليمان الأسد بين العلويين الوطنيين الذين الذين طلبوا الانضمام إلى سوريا، أنظر مرآة حياته، ج2، ص, 597.
ومنذ ذلك الحين أخلصنا لفرنسا إخلاصاً لا حدّ له، وزاد في هذا الإخلاص أنّ جميع المفوضين السامين كانوا يصرّحون ويعدون باسم فرنسا بضمان هذا الاستقلال وحمايته، وكنّا نتقبّل هذه الوعود والتصريحات كما نتقبّل كلام الله، إذ لم يخطر على بالنا قط أنه يمكن لفرنسي يمثّل حكومته أن يعد ثم يحنث في وعده.
وكم كانت دهشتنا عظيمة حين رأينا الإفرنسيين المسؤولين لأول صدمة صغيرة يتلقونها من السوريين يتناسون جميع وعودهم السابقة ويعدون السوريين بتصريح أنه بإمكان إلحاقنا في سورية. كأنّ استقلالنا هو هبة من فرنسا تعطيها حين تريد وتنزعها حين تريد. وزاد في دهشتنا أنّ قضيتنا مع الأسف لم تكن- أثناء المفاوضات السورية الفرنسية- موضع نظر وعطف ومحافظة من الإفرنسيين على شرف وعودهم بل كانت- كما كتبت جميع الصحف- موضع مساومة، بل كانت أكثر من ذلك، عملية بيع وشراء، كأننا من عبيد أفريقيا، يُباعون لأسيادهم دون أخذ موافقتهم – وهذا أمر لم نكن نتصوره ولا في الأحلام.
تجاه ذلك، رأينا أن نحدد موقفنا من فخامتكم بصراحة متناهية، لأننا أمام كارثة عُظمى وعلى وشك الاستشهاد في ميدان الشرف.
إننا نطالب فرنسا العظيمة بالمحافظة على وعودها وشرف قراراتها ونزاهتها، على ذلك، أننا لا نسمح حتى ولا لفرنسا الكريمة المحسنة أن تتصرف باستقلالنا وتهَبَهُ لمن تريد، متناسية إخلاصنا وتضحيتنا وثقتنا من جهة، ووعودها وتأكيداتها من جهة أخرى، غير مهتمة بحكم التاريخ. إننا لا نزال على شيءٍ من الثقة في فرنسا، فإذا أرادت أن تحافظ على هذه الثقة، فعليها أن تجيبنا إلى أحد هذين المطلبين:
1– إصدار وثيقة رسمية تعلن فيها فرنسا احترامَها وضمانَها لاستقلال العلويين تحت إشرافها.
2- إرسال وفد علوي رسمي يمثّل حكومة اللاذقية للدفاع عن الاستقلال العلوي تحت إشرافها ومساندته من الحكومة الافرنسية المسؤولة.
فإذا لم تتفضّل الحكومة الافرنسية بقبول أحد هذين المطلبين، فإننا نصارحها القول أننا نحبها ولكننا نحبها لأنها تريد لنا الخير، فإذا تلاشى هذا الأمل تماما، فنحن أحرارٌ باتخاذ الموقف الذي تقضي به تقاليدنا ورجولتنا وغريزة الاستقلال المتأصّلة فينا، مبتدئين في إعلان العصيان المدني في جميع المنطقة.
إننا لا نهدد فرنسا، فنحن نعرف أنها قادرةٌ على سحقنا حين تريد، ولكننا مع ذلك سندافع عن استقلالنا بجميع الطرق والوسائل حتى الموت، ونحن نفخر أن يسجل التاريخ أننا متنا في ميدان الشرف نضالا عن قوميتنا، وأن فرنسا أمّ الحرية سحقت شعبا صغيرا لأنه طالب بحريته ولأنه وثق بها وبوعودها وأخلص لها.
وبانتظار جواب فخامتكم المستعجل، نرجو أن تتفضّلوا بقبول احترامنا الأكيد.
محفوظات وزارة الخارجية الفرنسية- سوريا/لبنان-مجلد492-493" 8 حزيران 1936
عزيز هواش – محمد سليمان الأحمد – محمد جناد – صقر خير بيك – ابراهيم الكنج – يوسف الحامد.

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 09:48 PM   #5
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: ملامح الخيانة

الرسالة الثالثة
دولة ليون بلوم رئيس مجلس الوزراء الفرنسي
(( سيدي: عطفاً على برقياتنا وكتبنا السابقة، نتشرّف بعرض ما يأتي _
إنّ العلويين الذين يشكّلون الأكثرية الساحقة من سكّان حكومة اللاذقية، يرفضون الرفض الجازم رجوعهم إلى النير الإسلامي السنّي، ويذكّرون فخامتكم ورجال البرلمان الإفرنسي على اختلاف الأحزاب بتعهدات المفوضين الساميين باحترام الاستقلال العلوي وعدم إحداث تغيير إلا بعد أخذ رأي العلويين ومواقفهم، وهذه التعهدات تشهد في نظرنا على الأقل كل حكومة فرنسية، بل تفيد شرف فرنسا وكرامتها.
إننا نؤكد لفخامتكم بمناسبة المفاوضات الإفرنسية – السورية أن كل اتفاق مع السوريين على قضيتنا مهما كان صغيراً لا يفيدنا مطلقا ولا نعترف به ولا بقانونيته بل نعدّه خروجاً من قبل المفوض الإفرنسي على مبادئ فرنسا السامية وعلى وعودها بل وعلى مبادئ الإنسانية التي لا تجيز لشعب أن يتحكّم بمستقبل شعبٍ آخر دون رضاه.
ونعتقد بأنّه يستحيل على فرنسا الممثلة بأحزابها البرلمانية أن تؤثر عبودية شعب صغير صديق لأعدائه التاريخيين الدينيين، ولكي تتأكدوا من عمق الهوة التي تفصل بيننا وبين السوريين وتتصوروا الكارثة المفجعة التي نحن على أبوابها نرجوكم التفضّل بإرسال لجنة تحقيق نيابية لتطلع على الحالة كما هي ولترى هل في الإمكان إلحاق العلويين بسوريا دون التعرّض لمأساة دامية تكون لطخة سوداء في تاريخ فرنسا، مع إيقاف المفاوضات الإفرنسية – السورية، فيما يختص بالعلويين لانتهاء مهمة هذه اللجنة. ولا يمنع هذا إصرارنا السابق على ذهاب وفد منّا إلى باريس، ونعيد ثانية إلى فخامتكم أننا لا نعترف – مهما كلفنا الأمر- بكل حل أو تعهّد في قضيتنا لا يأخذ رأينا أو موافقتنا عليه، وإذا كنتم تريدون تطبيق مبادئكم الإنسانية على الشعب السوري السني، رغم عداوته لكم، فلنا وطيد الأمل تطبيقه علينا نحن العلويين، لأننا أصدقاء مخلصون.
وتقبّلوا يا صاحب الفخامة بقبول أخلص الاحترام
محفوظات وزارة الخارجية الفرنسية- سوريا/لبنان-مجلد492-493" في 11 حزيران 1936
رئيس المجلس التمثيلي: ابراهيم الكنج
من رسائل الوطنيين لحكومة الانتداب
الرسالة الأولى:
إلى وزارة الخارجية الفرنسية، بعد أن جرّبنا الانفصال عن سوريا ستة عشر عاماً، لا يمكننا إلاّ أن نلمس الأمور التالية:
1- لم يكن العلويون قط منقسمين كما هم اليوم، وهذا التفسّخ نتيجة الإدارة.
2-إنّ بلاد العلويين تتحمّل أبهظ الضرائب في سوريا وذلك لتغذية الاستقلال المحلي (الأتونومي)الذي لا يؤمّن حاجة من حاجتنا والذي أوجد سوء حالتنا المادية والمعنوية.
3- إن هذا الانفصال يتغنّى به بحماسة بعض العلويين النفعيين ليس سوى سلّماً للتبشير اليسوعي، وبالتالي لإفناء العلويين التدريجي.
4- إنّ هذا الانفصال يحول دون تحقيق وحدتنا القومية، هذه الوحدة التي هي حجر الزاوية في تحريرنا واستقلالنا.
الموقعون: صالح علي سليمان، علي محمد سليمان، صالح ناصر الحكيم، جابر العبّاس، جابر حرفوش، محسن حرفوش، علي شهاب ناصر، أحمد ديب الخيّر، خالد محمد يونس، عبد الحميد الصالح، علي محمود كامل، صالح محمود، مصطفى عمران، عبد الكريم عمران، محمد محمود مصطفى.

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 09:48 PM   #6
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: ملامح الخيانة

أبناء المذاهب الباطنية على رأس السلطة
(من 8 آذار/مارس 1963 إلى يومنا هذا)
قبل أن يغدر النصيريون بالاسماعيليين والدروز
(مرعبة ومعقّدة، السياسة التي تسير عليها سورية تحتجب وتنزلق بين أصابع الذين يظنون انهم أدركوا فهمها، تفرّقٌ ومؤامرات، تحالفات مفاجئة تنتكس بسرعة، تطوّر ضدّ الطبيعة، أسرارٌ عقائدية في أروقة الدولة، النفاق البيزنطي يحيط بها، الوضوح غائب، الغير المتوقع يمكن أن يحصل في كل لحظة...وحين نشعر باننا اجتزنا بوابة الظلام الواسع...
ة والثابتة، بكل بساطة وسهولة نرى بوضوح أنّه لا يحق سوى لأسياد المعابد الدخول إلى هذا المكان)(1)
بعد تغيير وزارات ووزارات، واحتجاز رئيس الجمهورية، ناظم القدسي، ووضعه في السجن، وتقديم استقالته التي رُفضت من قبل الضباط، وإعادته من الحدود السورية اللبنانية أكثر من مرّة، وفقدان هيبة الدولة، والحنين إلى عهد الوحدة مع مصر، وسقوط حكم أحد أكبر أعداء الوحدة العربية، عبد الكريم قاسم في العراق بتاريخ 8 شباط/ فبراير1963. استيقظ السوريون بعد شهر من ذلك على بيانات تبثها الإذاعة وتعلن عن سقوط حكم الانفصال في الثامن من آذار/مارس 1963. الانقلاب على الحكم الذي لا هيبة له، كان من المفروض أن يحصل في التاسع من آذار/مارس بقيادة اللواء الناصري محمد الصوفي، وذلك بقدومه بالفرقة أو اللواء المرابط في حمص، لقلب النظام ولإعادة الوحدة بين شطري الجمهورية العربية المتحدة...ماذا حصل إذاً ؟
(في ليلة السابع والثامن من آذار بدأت الدبّابات والمشاة تتحرّك للانقضاض على دمشق. وقاد العقيد زياد الحريري لواءً من الجبهة مع إسرائيل، بينما تحرّك لواء ثاني من السويداء في جبل الدروز باتجاه العاصمة بعد أن سيطر عليه الضباط البعثيون، وانحصر اللواء المدرع السبعون القوي المتميّز في الكسوة بين فكّي الكمّاشة، فاستسلم قائده المقدّم

(1) Claude PALLAZOLI, La Syrie, le rêve et la repture. p65.

عبد الكريم عبيد، وفي الحال استولى عليه محمّد عمران بلباس مدني، وكان مسرّحاً من الجيش، وكان في قطنا على المشارف الجنوبية الغربية لدمشق لواء كان من المحتمل أن يكون معادياً(1)، بقيادة راشد قطيني الذي قال للإنقلابيين: لست معكم ولست ضدّكم.(2) وذهب السرّ مع اللواء راشد قطيني!
ومع الاستيلاء على اللواء السبعين، والذي كان اللواء المدرّع الوحيد في الجيش السوري، وتحييد القطعة التي كانت تحت قيادة راشد قطيني في قطنا، سارت قوّات زياد الحريري، التي كانت في خط المواجهة مع إسرائيل، إلى دمشق، دون أن يتحرك ساكن للقوات الإسرائيلية! فأقامت حواجز في المدينة، واستولى النقيب سليم حاطوم الدرزي، وعضو اللجنة العسكرية على محطة الإذاعة، وتمّ احتلال وزارة الدفاع ومقر قيادة الجيش بلا قتال، ووضع قائده العام، عبد الكريم زهر الدين ورئيس الجمهورية، ناظم القدسي، وأكرم الحوراني وأكثر الشخصيات السياسية الانفصالية قيد الاعتقال. بينما وصل ضابط مسرّح، صلاح جديد، رئيس اللجنة العسكرية على درّاجة هوائية ليتسلّم مسؤولية مكتب شؤون الضباط، ذاك المركز الحسّاس(3) ليبدأ بتسريح الضباط الغير موالين للجنته وطائفته.
أمّا حافظ الأسد الذي كان مسرّحاً من الجيش، فيكتب باتريك سيل<< وكانت اللحظة المظفّرة للأسد هي لحظة استيلائه على قاعدة العين الجوية، حيث كانت القوة الجوية بكاملها متمركزة فيها والتي كانت القوة الجوية الوحيدة ضدّ الانقلاب، فقد أُرسلت بعض الطائرات لقصف المتمردين. وكانت الخطة تقضي بأن يتحرك الأسد ضدّ الضْمير على رأس سرية من لواء الحريري، مستهدفاً الوصول قبل الفجر لتجنّب وقوع هجوم عليه من الجوّ، ولكن حصلت مشكلة معرقلة لم تكن في الحسبان، فقد استغرقت المفاوضات في الكسوة أطول ممّا كان متوقعاً. ولذا فقد كان في وضح

(1) أنظر باتريك سيل، الأسد، صفحتين 129-130
(2)Cf. B. VERNIER, Le rôle politique de l’armée en syrie, in politique étrangère, 5 juin 1964, p.487.
(3) أنظر باتريك سيل، المرجع السابق.
النهار عندما أُوقفت قوّته الصغيرة على بعد ثلاثة أو أربعة كيلومترات من القاعدة التي كانت الدبّابات قد وجِدت لتتمركز حولها، وكان الأسد لا يزال بالملابس المدنية.

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2015, 09:49 PM   #7
▄ نائب مؤسس الموقع ▄
 
الصورة الرمزية دوقلة الدمشقي
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 68,140
معدل تقييم المستوى: 10
دوقلة الدمشقي will become famous soon enoughدوقلة الدمشقي will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

افتراضي رد: ملامح الخيانة

يقولالمجرم (حافظ الأسد) مستذكراً:"
أرسلتُ إليهم مبعوثاً برسالة تحذيرية بأنني سأباشر القصف إذا كانت هناك أيّة مقاومة. وبعد بضع دقائق جاء اثنان من ضبّاطهم في سيارة ليقترحا التفاوض، فهرعت على الفور معهما إلى حيث آمر القاعدة، وقلت له: لقد انتهى الأمر بالنسبة لكم ونحن لا نريد أن نقتل أحدا، ولكن مالم تستسلموا فإننا سنستعمل القوة. ثم أمرته بإنزال الطائرات" ويتابع الأسد:" وصاح أحد الضبّاط: هل تعتقد بأننا سنستسلم للناصريين؟ وكان السائل مسجوناً معي في القاهرة(1)عند انهيار الوحدة، فقلت له: بالأمس فقط كنّا في السجن معاً، وأنت تعلم أنني بعثي لا ناصري. وتوتّر الجو كثيراً، ولكن بعد فترة من الصياح والصراخ المتبادل استسلموا. وكان بإمكانهم ان يـُقاوموا، فالقوات التي تحت تصرّفهم كانت أقوى من وحدتي الصغيرة، ولكنهم كانوا جبناء، وعندما دخلت قوّاتي إلى القاعدة كانت على وشك ان تفتك بالضباط الانفصاليين لولا أن تدخّلتُ وحميتُهم>>(2)

الأسئلة التي تطرح نفسها في هذا الموقف على اي قارئ هي: أولاً لماذا لم يترك زياد الحريري العمل لقطعة عسكرية كانت ستأتي من وسط البلاد، اي من حمص بقيادة محمد الصوفي ذو الاتجاه الوحدوي بينما أتى هو، اي زياد الحريري، بقطعة عسكرية من خطّ المواجهة مع إسرائيل؟ ولماذا لم يتحرك ساكن من القوات الإسرائيلية في تلك الليلة؟ وكيف استولى محمد عمران، العلوي النصيري، والضابط المُسرّح على أقوى الألوية في الجيش السوري وهو اللواء السبعين وكان بلباس مدني؟ وكيف أصبح صلاح جديد مدير شؤون الصباط في قيادة الأركان، هذا المركز المهم، وكان مسرحاً أيضاً من الجيش؟ ماذا يستنتج القارئ من هذه المعلومات التاريخية التي صرّح بها حافظ الأسد بذاته؟ وعلى ذلك تتفق المراجع التاريخية التي كتبت عن تلك الفترة دون

(1) سُجنَ حافظ الأسد أربعين يوماً بعد الانفصال في القاهرة، بانتظار تبادل الضباط المصريين الذين احتجزتهم قوى الانفصال في سوريا.

(2) المرجع السابق، الصفحتان 130-131.

استثناء، من منيف الرزّاز إلى سامي الجندي إلى نيكولا فاندام وميشيل عفلق ومنصور الأطرش ومحمّد عمران وغيرهم...

أليس لمخابرات الدول الكبرى دور في تهديد راشد قطيني ومحمد الصوفي وفواز محارب وباقي الضباط الوحدويين؟ ولربما نخص في ذلك المخابرات الانكليزية، كعادتهم، يخططون للانقلاب بقوى مختلفة ويتركون هذه القوى تتصارع فيما بينها، وكلّ انقلاب يعود بالبلاد سنوات نحو الخلف كما اصبح ذلك معلوما للقاصي والداني، ولو نجح الانقلاب في التاسع من آذار لكان إمكانية إعادة الكمّاشة على دولة الصهاينة باتحاد إقليميّ الجمهورية العربية المتحدة أكثر خطراً ووطئة على الإسرائيليين الذين طالما ردّد قادتهم بأنهم لم يخشوا جمال عبد الناصر إلاّ في عهد الوحدة، كذلك صرّح بنغوريون وأباإيبان وموشي دايان...

الدولة العلوية النصيرية تدخل التاريخ.
(عهد الثامن من آذار/مارس) فترة التمهيد
هفوة من هفوات التاريخ على غرار الدولة الفاطمية بل أشدّ تعسّفاً وأكثر دمويّة...
أذكر من الكلمات التي كتبها سامي الجندي في كتابه، البعث ما معناه: لم تعرف القبائل المتوحشة ولا العصر الحجري...عهداً كعهد الثامن من آذار، كل الأمور صحيحة وكلّها خطأ، تظنّ نفسك بأنك تُعد التاريخ، ثمّ انكّ لاشئ، ثم أنتَ شئ مهم، ثم أنت لا شئ، تضيع في دوّامة8 آذار حتى عن نفسك...
كانت الدراسات عن عهد الثامن من آذار لدى أكثر الباحثين وكما بدا للعيان تنقسم إلى ثلاث فترات وهي:
1- سورية تحت سلطة القيادة القومية لحزب البعث بقيادة ميشيل عفلق وصلاح الدين البيطار ومحمد أمين الحافظ ومحمّد عمران وأشباههم، من 8 آذار/مارس 1963 حتى 23 شباط/فبراير 1966.
2- الجناح اليساري لحزب البعث او القيادة القطرية، بقيادة نور الدين الأتاسي وصلاح جديد وحافظ أسد وإبراهيم ماخوس وعبد الكريم الجندي ويوسف زعيّن.
3- عهد حافظ الأسد وهو عهد رأسماليّة الدولة والأسرة وليس من حوله منازع للحكم(1)
برأيننا يمكن أن نقسّم تلك الفترة بشكل آخر:
1- الصراع على السلطة بين ضباط اللجنة العسكرية(العلويون النصيريون والدروز والإسماعيليون) من جانب، والضباط الناصريون والوحدويون من جانب آخر، حُسم هذا الصراع بعد فشل جاسم علوان في 18 تمّوز/يوليو سنة 1963. لصالح المجموعة الأولى.
2- الصراع على السلطة بين القيادة القومية، أتباع ميشيل عفلق وصلاح الدين البيطار وأمين الحافظ وأنصارهم من جانب، واتجاه القيادة القطرية، تلاميذ زكي الأرسوزي، وهم اعضاء اللجنة العسكرية، وحُسِمَ هذا الصراع بانتصار جناح الأرسوزي في 23 شباط/فبراير 1966.
3- الصراع بين الضباط العلويين النصيريين من جانب والضباط الدروز من جانب آخر حتى صيف عام 1967، ثمّ الصراع مع الضباط الإسماعيليين حتى نهاية عام 1969 وانتهى بكلتا الحالتين بانتصار العلويين النصيريين.
4- الصراع بين الضباط العلويين النصيريين، أتباع صلاح جديد من جانب، وأتباع حافظ الأسد انتهت بانتصار الأسد عام 1970.
5- الصراع بين حافظ الأسد والطليعة المُقاتلة للإخوان المسلمين من عام 1976 إلى

(1) أنظر باللغة العربية مثلاً، سامي الجندي في كتبه: البعث، عربٌ ويهود، كسرة خبز...وكتاب سقوط الجولان لمصطفى خليل بريز، وباللغات الأوروبية:
Cf. N. VAN DAM, op-cit, C. PALAOLI, op.cit.pp.182-222, E. PICARD, Clans militaires et pouvoir Ba’thiste en Syrie, in Orient, juillet-septembre, 1979, pp.49-62 et la Syrie d’aujourd’hui, CNRS 1946-1976, pp.143-84 ; et Ph. RONDOT, la Syrie, pp. 39-50.

دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ملامح, الخيانة

ملامح الخيانة



الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 ( الأعضاء : 0 , والزوار : 1 ) الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملامح الخيانة ج2 دوقلة الدمشقي منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum 96 03-11-2017 10:20 PM
جرابلس ... ملامح جديدة لخطوط الصراع وتحولات الوضع على الأرض لفتح صفحة في الشأن السوري #الثورة_السورية_18_آذار _ 2011 منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum 0 29-08-2016 05:56 PM
الائتلاف: ملامح الحل السياسي الدائم لسورية تبدأ من تشكيل هيئة الحكم الانتقالي #الثورة_السورية_18_آذار _ 2011 منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum 0 01-04-2016 02:44 PM
مملكة ‫#‏البحرين‬ تُقرر قطع علاقاتها الدبلوماسية مع نظام ملالي ‫#إيران‬ . #الثورة_السورية_18_آذار _ 2011 منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum 0 04-01-2016 06:48 PM
عبد الحكيم قطيفان :بشار الأسد مجرد وجه قبيح لأسياده من ملالي إيران ومافيات الكرملين #الثورة_السورية_18_آذار _ 2011 منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum 0 10-10-2015 05:19 PM

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:10 AM

أقسام المنتدى

منتدى الجيش السوري الحر - منتدى الثورة السورية , Forum free of the Syrian army - Syrian Revolution | || أخبار الجيش الحر العاجلة || - Army News breaking free | منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum | عمليات الجيش الحر - Military operations free | بيانات الجيش الحر - Military data free | تشكيلات الجيش السوري الحر - Formations of the Syrian army free | يوتيوب الجيش الحر - YouTube military free | صور الجيش الحر - Army photo free | شهداء الجيش الحر + شهداء ثورة الحرية - Army Martyrs free + martyrs of the revolution of freedom | معتقلي ثورة الكرامة في سوريا - Detainees dignity revolution in Syria | ملفات الفساد - Corrupt files | نصائح وارشادات توعوية وصناعات عسكرية ومدنية - Tips and guidance awareness military and civilian indu | منتدى ثورة العراق - Iraq Revolution Forum | منتدى الثورات العربية - Forum Arab Revolutions | منتدى الثورة اليمنية - Yemeni Revolution Forum | منتدى أخبار الوطن العربي والاسلامي - Forum News Arab and Muslim world | منتدى أخبار فلسطين - Palestine News Forum | منتدى أخبار الأحواز - Ahwaz News Forum | المنتديات العامة - Forums | نسائم إيمانية - Islamic Forum | منتدى الحوار العام - General Discussion | منتدى الشعر والخواطر - Poetry and Discussion Forum | منتدى البرامج - Applications | إستراحة الأحرار - Break Soldiers | منتدى الصور العامة - View Public | اناشيد الثورة السورية - Syrian Revolution Songs | نكت وتعليقات ساخرة على النظام السوري - Jokes And Sarcastic Comments On The Syrian Regime | الأقسام الإدارية - Boroughs | المواضيع المكررة والمخالفة | الإقتراحات والشكاوي - Suggestions and Complaints | منتدى جرائم داعش - Forum ISIS crimes | قسم خاص بأدارة الموقع | الترحيب بالأحرار الجدد - Welcome new members | منتدى الاجئين والنازحين والمهجرين - Forum Refugees and displaced persons and displaced | منتدى الصحافة والآراء والتحليلات - Press Forum, opinions and analysis | العلوم الشرعية - Forensic science | الطريق للجنة - Road Commission | الإسلام بجميع لغات العالم - Islam in all languages of the world | المنتديات التقنية - Technical Forums | منتدى التصميم - + Design and Graphics | قصص وعبر وحكم ودروس من التاريخ الاسلامي - And through the rule of the lessons of Islamic history sto |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. نافذة لبنان
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة للجيش الحر .. إدارة موقع الجيش السوري الحر 2011 - 2015 ©

نافذة العرب - نافذة لبنان - الجيش السوري الحر