المنتدى الرسمي لموقع الجيش السوري الحر
عدد مرات النقر : 65,993
عدد  مرات الظهور : 52,920,806
عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 34,262,368
عدد مرات النقر : 13,110
عدد  مرات الظهور : 52,920,328
عدد مرات النقر : 16,813
عدد  مرات الظهور : 52,923,536
العودة   الجيش السوري الحر Syrian Free Army > المنتديات العامة - Forums > نسائم إيمانية - Islamic Forum
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء الأوسمة البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

نسائم إيمانية - Islamic Forum قصص وعبر إسلامية-حديث شريف - قصص الأنبياء والصحابة الكرام
Stories and across the Islamic - Hadith - stories of the prophets and the noble Companions

« لِأُمْنيَاتِي | ارجع فصل فإنك لم تصل | بسم الله العظيم »

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-04-2017, 06:29 PM   #1
المراقب العام
 
الصورة الرمزية مناسب
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 36,172
معدل تقييم المستوى: 40
مناسب will become famous soon enoughمناسب will become famous soon enough

مشاهدة أوسمتي

توضيح ارجع فصل فإنك لم تصل

عن أبي هُرَيرةَ - رضي الله عنه -: أنَّ رجلاً دخل المسجد فصلَّى ورسولُ الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - في ناحية المسجد، فجاءَ فسلَّم عليه، فقال: ((وعليك، ارجع فصلِّ؛ فإنَّك لم تُصلِّ بعدُ))، فرجع فسلَّم عليه، فقال: ((ارجعْ؛ فإنَّك لم تُصلِّ بعدُ))، فقال في الثالثة: فعَلِّمني يا رسولَ الله، فقال: ((إذا قُمتَ إلى الصلاة، فأسْبِغ الوضوء، ثم استقبل القِبلة فكَبِّر، ثم اقرأ بما تيسَّر معك مِن القرآن، ثم اركعْ حتى تطمئنَّ راكعًا، ثم ارفعْ حتى تعتدلَ قائمًا، ثم اسجدْ حتى تطمئنَّ ساجدًا، ثم ارْفعْ حتى تستوي قائمًا - أو قال: قاعدًا - ثم افعلْ ذلك في صلاتك كلِّها)).
هذا الحديثُ قاله النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - منذُ أربعةَ عشر قرْنًا، وما زال حالنا يردِّد: ((ارجِعْ فَصَلِّ؛ فإنَّك لم تصلِّ)).

الصلاة رُوح الإسلام يعرُج بها الإنسان إلى ربِّه في اليوم خمسَ مرَّات، في صِلة ووُدٍّ، ومحبَّة ورحمة، في ظل سِياج القرآن والذِّكر، إنها الصلاة التي فرَضها الله في السماء؛ ليسموَ الإنسان بها عن كلِّ خُلق ينافي أخلاق الإسلام، ليسمو برُوحه وعقله وقلْبه إلى جوار ربه، بعيدًا عن الشهوات الإنسانية التي تهبط بالإنسان إلى الرذائل، يسمو بنفسه بعيدًا عن الشيطان وشركه، إنَّها رُوح الحياة، وذلك إذا أقيمتْ بأركانها وخشوعها.

فالحياة لا فلاحَ فيها في ظلِّ التكاسل عن الصلاة التي تربط العبدَ بربه، وتجعله في حالة صِلة دائمة لا تنقطع حتى عندَ نومه، فهو قد أدَّى صلاة - صلاة العَشاء - وينتظر صلاة - صلاة الفجر - وبينهما صلاة - قِيام الليل - فهو في صلاةٍ ما انتظر الصلاة، فصِلته بربِّه لا تنقطع أبدًا، ويظلُّ في صلاة ما عمِل بهذه الصلاة وحوَّلها إلى برنامج عملي يحيَا بها طِيلةَ يومه، فالذين لا تنهاهم صلاتهم عن الفحشاء والمنكَر، فهُم في انقطاع عن الصلاة وإنْ ركعوا وسَجَدوا.

وعندما يتأمَّل الإنسان في حالِ كثير من الذين يغشُّون ويخدعون، ويَكذبون ويُخلفون العهود والمواثيق، الذين لا يرحمون صغيرًا ولا كبيرًا، الذين يظلمون ولا يَعْدِلون مع رعاياهم، يجد أنَّهم لم يُصلُّوا بالكلية، أو أنَّهم مُسيئون في صلاتهم كحالِ المسيء في صلاته الذي أدَّى حركات الصلاة وهو أبعدُ الناس عن الصلاة، حتَّى وهو متلبِّس بها، فكيف إذا خرَج منها؟! بالطبع سيكون الحالُ أسوأَ وأسوأ، وسنرى فسادَه في الأرض ليلَ نهارَ.

فصلاة العبد بالجسد دون حضور الرُّوح واستشعارِ الآيات التي تُتلى عليه، والأذكارِ التي يُردِّدها في ركوعه وسجوده، وعندَ انتقاله من رُكن إلى آخَر - صلاةُ خِداع؛ لأنَّ صاحبها ما زال في نِطاق ((ارجعْ فصلِّ؛ فإنَّك لم تصلِّ))، وبعد ذلك يصير العبد خارجَ نِطاق الخِدمة، بمعنى أنه يصلي ويُهمل حقوقَ الله وحقوق العباد.

إنَّ الصلاة التي ضيَّعها كثير من الناس بتركها بالكلية، أو بالغشِّ في تأديتها، هذه الصلاة هي عينُ فلاح الأمة وتقدمها؛ قال - تعالى -: ﴿ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ * الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ لِلزَّكَاةِ فَاعِلُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ * فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ ﴾ [المؤمنون: 1 - 9].

ويَنبغي للمصلِّي أن يخشَع في كلِّ صلاته بقلْبه وبجوارحه، وذلك بمراعاة ما يلي:
أ- ألاَّ يحضر فيه غير ما هو فيه من الصلاة.
ب- وأن يخشَع بجوارحه بألاَّ يعبثَ بشيء من جسده كلِحيته، أو من غير جسده كتسويةِ رِدائه أو عمامته، بحيث يتَّصف ظاهره وباطنه بالخشوع، ويستحضر أنَّه واقف بين يدي ملك الملوك الذي يعلم السرَّ وأخْفَى يناجيه، وأنَّ صلاته معروضةٌ عليه.
جـ- أن يتدبَّر القراءة؛ لأنَّه بذلك يكمل مقصود الخشوع.
د - أن يُفرِّغ قلبه عن الشواغل الأخرى؛ لأنَّ هذا أعونُ على الخشوع، ولا يسترسل مع حديثِ النفس، قال ابن عابدين: واعلم أنَّ حضور القلب فراغه مِن غير ما هو ملابس له، والأصل في طلبِ الخشوع في الصلاة قوله - تعالى -: ﴿ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ * الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ ﴾ [المؤمنون: 1 - 2]، فسَّرَ عليٌّ - رضي الله عنه - الخشوع في الآية: بلِين القلْب وكفِّ الجوارح، وقول النبيِّ - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((ما مِن مسلمٍ يتوضأ فيُحسِن وُضوءَه، ثم يقوم فيصلي ركعتين مُقْبِل عليهما بقَلْبه ووجهه، إلاَّ وجَبَتْ له الجنة))، وما رَوى أبو هريرة - رضي الله عنه: أنَّ النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - رأى رجلاً يعبث بلحيته في الصلاة، فقال: ((لو خشَع قلبُ هذا، لخشعتْ جوارحه))، (الموسوعة الكويتية 117/39).

إنَّ هذا الخشوع في الصلاة هو مِفتاحُ الأمل، بل مِفتاح النجاة، حيث يترتَّب على الخشوع الآتي - كما ذكرت الآيات -:
1- الفلاح: والفلاح أعمُّ مِن النجاح؛ لأنَّ النجاح قد يكون جزءًا في الشيء الذي يكون الإنسانُ بصددِه، أمَّا الفلاح فيكون شاملاً لكل أمور الحياة، بل شاملاً لأمور الدنيا والآخِرة، فخشوع الإنسان في صلاته يَضمن له السعادةَ في الدنيا والآخرة.
2- الخشوع يحفَظُ الإنسان مِن اللَّغو، ومِن الوقوع في الحرام؛ لأنَّه حفِظ الله وهو واقفٌ بين يديه، فحفظه الله مِن الشيطان ومِن نفسه الأمَّارة بالسوء، فمهما راودتْه الفواحشُ، فهو مستعصم بالله.
3- الخشوع يَمْنَع الإنسانَ مِن البخل، فيؤدِّي زكاةَ ماله، بل ويكثر مِن الصدقات؛ لذا ذَكَر الله صِفة ﴿ وَالَّذِينَ هُمْ لِلزَّكَاةِ فَاعِلُونَ ﴾ [المؤمنون: 4] بعدَ ذِكر صفة الخشوع.
4- كما أنَّ الخشوع يحفظ المالَ العام؛ لذا ذَكَر الله من صفاتِ الخاشعين أنَّهم ﴿ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ ﴾ [المؤمنون: 8].
5- المِنحة الأخيرة في الآيات للخاشعين الجَنَّةُ، بل عبَّر الله عن هذه المنحة بقوله: ﴿ الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ﴾ [المؤمنون: 11].

فحَبيبي في اللهِ، هل تريد أن تكونَ مع الوارثين، أم أنَّك تريد أن يُقال لك: ((ارجعْ فصلِّ؛ فإنَّك لم تُصلِّ))؟!




الموضوع الأصلي: ارجع فصل فإنك لم تصل || الكاتب: مناسب || المصدر: منتدى الجيش السوري الحر

كلمات البحث

منتدى الجيش الحر ، منتدى الجيش السوري الحر ، الجيش السوري الحر ، الجيش الحر ، الثورة السورية



hv[u twg tYk; gl jwg

مناسب متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ارجع, فإنك

ارجع فصل فإنك لم تصل



الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 ( الأعضاء : 0 , والزوار : 1 ) الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:16 AM

أقسام المنتدى

منتدى الجيش السوري الحر - منتدى الثورة السورية , Forum free of the Syrian army - Syrian Revolution | || أخبار الجيش الحر العاجلة || - Army News breaking free | منتدى الثورة السورية - Syrian Revolution Forum | عمليات الجيش الحر - Military operations free | بيانات الجيش الحر - Military data free | تشكيلات الجيش السوري الحر - Formations of the Syrian army free | يوتيوب الجيش الحر - YouTube military free | صور الجيش الحر - Army photo free | شهداء الجيش الحر + شهداء ثورة الحرية - Army Martyrs free + martyrs of the revolution of freedom | معتقلي ثورة الكرامة في سوريا - Detainees dignity revolution in Syria | ملفات الفساد - Corrupt files | نصائح وارشادات توعوية وصناعات عسكرية ومدنية - Tips and guidance awareness military and civilian indu | منتدى ثورة العراق - Iraq Revolution Forum | منتدى الثورات العربية - Forum Arab Revolutions | منتدى الثورة اليمنية - Yemeni Revolution Forum | منتدى أخبار الوطن العربي والاسلامي - Forum News Arab and Muslim world | منتدى أخبار فلسطين - Palestine News Forum | منتدى أخبار الأحواز - Ahwaz News Forum | المنتديات العامة - Forums | نسائم إيمانية - Islamic Forum | منتدى الحوار العام - General Discussion | منتدى الشعر والخواطر - Poetry and Discussion Forum | منتدى البرامج - Applications | إستراحة الأحرار - Break Soldiers | منتدى الصور العامة - View Public | اناشيد الثورة السورية - Syrian Revolution Songs | نكت وتعليقات ساخرة على النظام السوري - Jokes And Sarcastic Comments On The Syrian Regime | الأقسام الإدارية - Boroughs | المواضيع المكررة والمخالفة | الإقتراحات والشكاوي - Suggestions and Complaints | منتدى جرائم داعش - Forum ISIS crimes | قسم خاص بأدارة الموقع | الترحيب بالأحرار الجدد - Welcome new members | منتدى الاجئين والنازحين والمهجرين - Forum Refugees and displaced persons and displaced | منتدى الصحافة والآراء والتحليلات - Press Forum, opinions and analysis | العلوم الشرعية - Forensic science | الطريق للجنة - Road Commission | الإسلام بجميع لغات العالم - Islam in all languages of the world | المنتديات التقنية - Technical Forums | منتدى التصميم - + Design and Graphics | قصص وعبر وحكم ودروس من التاريخ الاسلامي - And through the rule of the lessons of Islamic history sto |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. نافذة لبنان
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة للجيش الحر .. إدارة موقع الجيش السوري الحر 2011 - 2015 ©

نافذة العرب - نافذة لبنان - الجيش السوري الحر